القائمة الرئيسية

الصفحات

فروض مع التصحيح مادة الإجتماعيات الدورة الأولى


فروض المراقبة المستمرة مادة الإجتماعيات الدورة الأولى الثانية باك آداب وعلوم إنسانية ومسلك اللغة العربية شعبة التعليم الأصيل



فروض المراقبة المستمرة مادة الإجتماعيات الدورة الأولى الثانية باك آداب وعلوم إنسانية ومسلك اللغة العربية شعبة التعليم الأصيل

فروض المراقبة المستمرة مادة الإجتماعيات الدورة الأولى الثانية باك آداب وعلوم إنسانية ومسلك اللغة العربية شعبة التعليم الأصيل


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. 
يسعدنا في موقع مول التلاخيص أن نقدم لكم مجموعة من الفروض المحروسة في مادة الإجتماعيات لتلاميذة الثانية بكالوريا لشعب الأداب والعلوم الإنسانية، ومسلك اللغة العربية شعبة التعليم الأصيل، وقد جمعنا لكم هذه الفروض مرفقة مع عناصر الإجابة عليها من الأجل الإستفادة منها والتمرس على إجتياز الإمتحنات المدرسية في هذه المادة بكل سهولة، بالإضافة إلى أن الإشتغال والإطلاع على هذه الفروض من شأنها أن تساعدك يا عزيزي التلميذ والتلميذة في تتبيت المعلومات التي قمت بحفظها أتناء مراجعتك لدروس هذه المادة.
إذن ياعزيزي أنصحك بالإطلاع على هذه الفروض وقراءة كل المعلومات الواردة فيها وأيضا محاولة إنجازها قبل الإطلاع على عناصر الإجابة عنها وذالك من أجل أن تمتحن نفسك في مدى إستعدادك لجتياز الإمتحانات.
أتمنى لك التوفيق والنجاح إن شاء الله، إن كان لديك أي سؤال لا تتردد في وضعه في التعليق أسفل هدا الموضوع .

الفرض رقم واحد مادة الإجتماعيات
الفرض رقم واحد مادة الإجتماعيات 

عناصر الأسئلة للفرض المحروس رقم واحد الدورة الأولى مادة الإجتماعيات التانية باك .


أولا : مكون التاريخ 10 نقاط


"... إن الإعلان عن شروط السلم نزل كالصاعقة على كل الذين كانوا قادرين على استيعاب أبعادها أين هي تصريحات ولسن حول سلم بدون تعويضات وبدون اغتصاب الأراضي؟ أين هي وعوده حول حق الشعوب في تقرير مصيرها بنفسها؟
لقد صاح السيد فهل نباخ رئيس الجمعية الوطنية ... إن أعداءنا قدموا لنا معاهدة تتجاوز في قساوتها كل ما يمكن أن يتصوره الأكثر تشاؤما منا... فكرو في أبنائكم وحفدتكم الأن اللالم التي ولدتها هذه المعاهدة ستكون نتيجتها خلق جيل في ألمانيا إرادته الوحيدة منذ والدته هي تحطيم قيود العبودية التي فرضت عليه..."

مترجم عن تاريخ الجيش الألماني


الوثيقة الثانية: جدول إحصائيات حول اقتصاد الولايات المتحدة الأمريكية فيما بين 9191 و 9191م




تمعن في الوثائق جيدا لإنجاز مايلي:

1) ضع النص في إطاره التاريخي؟ ..............................................................

2 ) عرف بالمعاهدة التي يتحدث عنها النص من حيث الزمان والمكان والموضوع ؟ ........................

3 ) استنتج نتائج هذه المعاهدة على ألمانيا وعلى أوربا؟ .....................................................

4 ) مثل بيانيا معطيات قيمة الصادرات والواردات الأمريكية المتضمنة في الجدول ؟ ..........................

5 ) صف تطور طبيعة الميزان التجاري التي يمثلها المبيان الذي أنجزته؟ ثم فسر ذلك التطور ..........

6 ) إستخلص إلى أي مدى حلت الظاهرة التي يمثلها الجدول مدعما إجابتك بمثالين من معطياته ........






ثانيا: الجغرافيا 10 نقاط

يتميز تنظيم المجال العالمي في إطار العولمة بالتفاوت بين دول الشمال ودول الجنوب على مستويات عديدة

أكتب موضوعا مقاليا تبرز من خلاله :

مظاهر التفاوت بين دول الشمال ودول الجنوب من خلال النموذج المتوسطي، بالإضافة إلى العوامل المفسرة لهذا التفاوت.

عناصر الإجابة للفرض المحروس رقم واحد الدورة الأولى القسم : الثانية باك آداب وعلوم إنسانية.


هذه هي الأسئلة الموجودة في هدا الفرض والأن نتحول للإطلاع على طريقة الإجابة عنها مع عناصر الإجابة

أولا: عناصر الإجابة لمكون التاريخ في الفرض رقم 1


1 )وضع النص في إطاره التاريخي:
يتحدث النص عن موقف ألمانيا من معاهدة فرساي التي فرضت عليها غداة الحرب العالمية الثانية

2 )معاهدة فرساي : تعرف أيضا بوثيقة السلم المفروض وقعت بقصر فرساي بباريس يوم 28 يونيو 1919 تضمنت شروطا قاسية على ألمانيا في المجال العسكري والمجال الاقتصادي والمجال السياسي.

3 )نتائج هذه المعاهدة على ألمانيا وعلى أوربا:
ساهمت في تدهور الأوضاع الاقتصادية لألمانيا وفي تغيير المشهد السياسي لخريطة أوربا )ظهور كيانات
جديدة وتقليص حدود ألمانيا ....( لذلك فقد حاول هتلر منذ وصوله إلى السلطة سنة 1993 التخلص من قيود ها وتطبيق سياسة المجال الحيوي ولتحقيق هذه الغاية اتخذ عدة إجراءات ... وبالتالي السير بالعالم نحو حرب عالمية ثانية...

4 ) التمثيل البيان







5 ) وصف تطور طبيعة الميزان التجاري التي يمثلها المبيان:
يلاحظ أن طبيعة الميزان التجاري ظلت إيجابية رغم
التراجع الملحوظ الذي عرفته سنة 1932.

تفسير ذلك التطور:
يفسر التراجع الذي عرفه الميزان التجاري إلى تعرض الإقتصاد الأمريكي لأزمة إقتصادية هي أزمة 1929 ويفسر انتعاش الاقتصاد من جديد إلى تدخل الدولة بواسطة الخطة الجديدة التي أعلن عنها الرئيس روزفيليت و التي ساهمت في تزايد قيمة الفائض سنة 1939 .

6 ) تبين معطيات الجدول أن الأزمة لم تحل كليا إذ يالحظ أن البطالة وإن تناقصت ظلت قوية مادام قد بقي 8,8 مليون من العاطلين سنة 1939 أما الإنتاجات الصناعية فلم تستعد مستوى سنة 1929 كما هو الحال بالنسبة للفولاذ حيث بلغ اإلنتاج 47,5 مليون طن سنة 1939 في حين كان قبل 10 سنوات 57,3 مليون طن.


ثانيا: عناصر الإجابة عن الفرض رقم واحد مكون الجغرافيا


" تتطلب صياغة المقدمة التحكم في مهارة التلخيص مع تقديم إشكالية مناسبة للموضوع – تنويع التساؤلات من أسئلة وصفية وتعريفية أو أسئلة تفسيرية أو ربط العلاقات... "

مقدمة مناسبة للموضوع : ....................................................................................

يتميز تنظيم المجال العالمي في إطار العولمة بالتفاوت بين دول الشمال ودول الجنوب على مستويات عديدة من أهمها مستوى الإنتاج والمبادلات ومستوى التنمية البشرية ويعتبر المجال المتوسطي نموذجا لهذا التفاوت بين قسمه الشمالي الأوربي وقسمه الجنوبي الأفرو آسيوي .

فما مظاهر التفاوت بين دول الشمال ودول الجنوب من خلال النموذج المتوسطي ؟
وما العوامل المفسرة لهذا التفاوت ؟

العرض : ....................................................................................

من مظاهر التفاوت بين دول شمال وجنوب الحوض المتوسطي :

على مستوى الإنتاج والمبادلات: التفاوت حاصل في الميادين التالية الفالحة الصناعة التجارة ...الخ

على مستوى الفلاحة فيلاحظ أن فلاحة القسم الشمالي فلاحة عصرية و الإنتاج فلاحي ضخم يصل إلى درجة الفائض في الكثير من المنتجات الفالحية أما فلاحة القسم الجنوبي فهي تقليدية ومرتبطة بالأسواق الخارجية ( مع تقديم أمثلة عن حجم ونوع الإنتاج )

على مستوى الصناعة فالقسم الشمالي يتميز بوجود إنتاج صناعي كبير ومتنوع مع تزايد الاهتمام بالصناعات العالية التكنولوجيا كصناعة الفضاء وصناعة الطائرات في حين أن بلدان القسم الجنوبي تهتم بالصناعات الاستهلاكية (صناعة النسيج والصناعة الغذائية...) (والصناعات الأساسية ) الصناعات الكيماوية والبيتروكيماوية...( )

"مع تقديم أمثلة عن حجم ونوع اإلنتاج "

على مستوى التنمية البشرية : الدخل الفردي وضعية التعليم الصحة ...

يتميز توزيع الدخل الفردي بالمجال المتوسطي بالتباين:
ففي الشمال المتوسطي يرتفع المعدل ويتجاوز 20000 دولار للفرد في السنة بعدة دول كفرنسا وإيطاليا وإسبانيا إلا أن هذا لايمنع من وجود تباين داخل بلدان الشمال نفسها حيث ينخفض المعدل إلى أقل من 10000 دوالر للفرد في السنة بألبانيا مثلا.

الجنوب المتوسطي: عموما تشهد تفاوت حاد فيما بينها وينخفض عن 5000 دولار للفرد في السنة بكل من المغرب ومصر .
على مستوى الوضعية االجتماعية التعليم الصحة البطالة

الشمال المتوسطي: تتوفر على مؤشرات إيجابية بخصوص الوضعية الاجتماعية للسكان فنسبة التعليم تجاوزت 90% وانخفضت نسبة الأمية إلى 2 % كما أن نسبة البطالة ال تتجاوز %10 وتجاوزت
المصاريف العمومية الخاصة بالصحة%7,7 وانعكس هذا الوضع بشكل إيجابي على مؤشر التنمية البشرية والذي وصل إلى 0,8 فأكثر

الجنوب المتوسطي: تتميز بوضعية اجتماعية مزرية تتضح من خلال مؤشرات التنمية البشرية فنسبة الفقر وصلت إلى %21 ونسبة الأمية لاتزال مرتفعة %20 ونسبة التأطير الطبي لا تتجاوز في أغلب البلدان 120 طبيب لكل ألف نسمة وانعكس هذا الوضع على قيمة مؤشر التنمية البشرية حيث لا يتجاوز في أغلب البلدان 0,7 .

العوامل المفسرة لهذا التفاوت:
يرجع التفاوت الحاصل على مستوى الإنتاج والمبادالت بين بلدان القسم الشمالي والقسم الجنوبي بالمجال المتوسطي إلى كون فلاحة القسم الأول تستفيد من الأسمدة والمبيدات المتوفرة والتقنيات العصرية المستعملة ناهيك عن اتساع مساحة المجالات الفلاحية وهيمنة المناخ الرطب وأهمية البحث العلمي.
أما فلاحة القسم الثاني فتعاني من هيمنة المناخ الصحراوي وتقلص مساحة المجال الفالحي علاوة على المشاكل السياسية ولإقتصادية... كما أن الصناعة بالقسم الشمالي تستفيد من خبرة اليد العاملة ومن وجود سوق استهالكية واسعة ذات دخل فردي مرتفع علاوة على تقدمها التكنولوجي الكبير والمدعم من طرف البحوث العلمية ... في حين أن الصناعة في القسم الجنوبي تعتمد أساسا على تعتمد أساسا على تصدير المواد الأولية...الخ وينعكس هذا إيجابا أو سلبا على الميزان التجاري ....

أما بخصوص العوامل المفسرة للتفاوت الحاصل على مستوى التنمية البشرية فترجع بدورها إلى عوامل متعددة من بينها النقص الكبير في عدد الأطباء بالقسم الشمالي مقارنة مع القسم الجنوبي حيث نجد مثال بتونس طبيب لكل 8320 نسمة وبإيطاليا طبيب لكل 580 نسمة إضافة إلى أهمية المصاريف العمومية الخاصة بالصحة والتعليم بالقسم الشمالي وارتفاع نسبة الفقر التي وصلت إلى %21 ونسبة الأمية التي لاتزال مرتفعة%20 بمعظم بلدان القسم الجنوبي ناهيك عن كون معظم بلدان القسم الجنوبي تعاني من ضعف البنية التحتية والمؤسسات الصحية والتعليمية ... الخ .
وهذا ما يفسر أهمية مؤشر التنمية البشرية بالقسم الشمالي والذي يتجاوز 0,8 ويضاف إلى تلك العوامل الهيمنة الكبيرة التي تفرضها الدول المتقدمة بالقسم الشمالي على التدفقات المالية والتجارية بفضل توفرها على شركات عمالقة وسيطرتها على الإستثمارات الخارجية ... الخ

خاتمة ...................................................................................

تركيب خلاصات واستنتاجات في ضوء الإشكاليات المطروحة
نخلص إلى القول أن التفاوت الحاصل بين دول الشمال والجنوب بالقسم المتوسطي يحتم على هذه البلدان التعاون فيما بينها للتخفيف من التباينات المجالية ومواجهة تحديات العولمة.

إمتحان-مادة-الإجماعيات-الدورة الأولى

فرض محروس رقم إثناني الدورة الأولى : الثانية باك آداب وعلوم إنسانية.



أولا: الأسئلة في مكون الجغرافيا


الوثيقة الأولى: قيمة متوسط الدخل الفردي ببعض بلدان شمال وجنوب المتوسطي سنة 2005




الوثيقة الثانية:
"... ولكن من المدهش أيضا أن الزراعة في البلدان المتقدمة أكثر تقدما منها في بقية أنحاء العالم وقد تحولت الزراعة فيها إلى صناعة بالفعل... وإن بلدان إفريقيا و آسيا وأمريكا الالتينية تسمى بلدان زراعية
لأنها تعتمد على الزراعة وليس لديها إلا القليل من الصناعة لكن زراعتها غير علمية... ففي إفريقيا تدهور معدل إنتاج الغذاء للفرد في السنوات الأخيرة ... وتدعو مجموعة الإحصاءات الخاصة باالإحتياجات الغذائية الرئيسية إلى مزيد من التشاؤم. فإن كل شخص يحتاج يوميا كمية معينة من الغذاء يتم قياسها بالسعرات وتبلغ الكمية المطلوبة يوميا 3000 سعر ولم يقترب أي بلد إفريقي من هذا الرقم ويستهلك الجزائريون على سبيل المثال 1870 سعرا يوميا ... وتوضح المقارنة بين البلدان المتقدمة والمتخلفة... وجود اختالفات ضخمة ومخيفة ففي الكامرون يموت مائة طفل قبل مرور العام الأول على مولدهم لكننا نجد أن الأرقام المماثلة في كل من المملكة المتحدة وهولندا تبلغ 12 طفل و 18 طفل فقط على التوالي ... ويعتبر نقص الأطباء من العوامل الرئيسية وفي إيطاليا يوجد طبيب لكل 580 نسمة... وفي تونس يوجد طبيب لكل 8320 نسمة.

الوثيقة الثالثة:
يعتمد نجاح الاقتصاد الصناعي على توفر أعداد ضخمة من العاملين المهرة وتواجه البلدان الأفريقية عجز في العاملين المؤهلين تأهيلا عاليا ... وإن ما يجري الآن من استنزاف للعقول من أفريقيا وآسيا وأمريكا الالتينية وأوربا الغربية يزيد الوضع تفاقما ... ويؤكد هذه الطبيعة غير المتوازنة لالقتصاد الدولي الراهن بشكل صارخ اضطرار البلدان المتخلفة بدورها أن تتعاقد مع خبراء أجانب بتكلفة خيالية ... وفضلا عن ذلك فإنه مهما بلغت المدخرات داخل الإقتصاد فإنها تحول أساسا إلى الخارج أو تبدد في الاستهلاك... كما أن الجانب الأكبر من الدخل القومي الذي يظل داخل البالد يحصل عليه أشخاص يشاركون بشكل مباشر في إنتاج الثورة ... كما أن معظم الثروة التي يتم إنتاجها الأن لا يجري الإحتفاظ بها داخل إفريقيا لمنفعة الإفريقين وعلى سبيل المثال فإن زامبيا والكونغو ينتجان كميات ضخمة من النحاس ولكن ذلك يتم لصالح أوربا وأمريكا الشمالية واليابان





المطلوب : الأسئلة المرفقة مع الفرض رقم 2 في مادة الإجتماعيات الدورة الأولى.


حول معطيات الجدول إلى مبيان مناسب؟
استخلص من المبيان الذي أنجزته ومن الوثائق مظاهر التفاوت في النمو بين شمال وجنوب المجال المتوسطي وصنفها حسب مجاالتها؟
فسر هذا التفاوت باستثمار معطيات الوثيقتين الثانية والثالثة؟
استنتج من الوثيقتين الثانية و الثالثة المشاكل الناجمة عن هذا التفاوت في التنمية بين دول ضفتي المجال المتوسطي ؟
بين اعتمادا على مادرسته أهمية الجهود المبذولة لتقليص هذه الفوارق في إطار التعاون الأورو متوسطي ؟
عبر عن موقفك حول واقع هذا التعاون وآفاقه المستقبلية؟







ثانيا: الأسئلة في مكون التاريخ


شهدت أوربا الغربية في فترة مابين الحربين عدة تحولات سياسية واقتصادية كانت لها انعكاسات عميقة على تطور العلاقات الدولية القائمة.

أكتب مقالا تاريخيا تبرز فيه أهم الالتحولات السياسية والاقتصادية التي عرفتها أوربا الغربية مابين 1918م و 1933م.


عناصر الإجابة للفرض المحروس رقم إثناني الدورة الأولى مادة الإجتماعيات



أولا: عناصر الإجابة في مكون الجغرافيا


1) تحويل معطيات الجدول إلى مبيان مناسب:




2) ينتظز من التلميذ أن يصنف مظاهر التفاوت في النمو بين شمال وجنوب المجال المتوسطي من خلال
الوثائق كما يلي:

في المجال الفلاحي: الإشارة إلى وضعية الزراعة في الدول المتقدمة بالمقارنة مع الدول المتخلفة...

في المجال الصناعي : الإشارة إلى وضعية الصناعة في الدول المتقدمة بالمقارنة مع الدول المتخلفة...

المجال االجتماعي: مقارنة وضعية التنمية البشرية في دول المجال المتوسطي من خلال الوثائق كمعدل الدخل الفردي ومعدلات وفيات الأطفال...

3) يفسر هذا التفاوت من خلال الوثيقتين ب:

نقص الأطباء في دول الجنوب ففي إيطاليا مثال يوجد طبيب لكل 580 نسمة أما في تونس يوجد طبيب لكل 8320 نسمة .

العجز الكبير الذي تشهده الجنوب المتوسطي في مجال العاملين المؤهلين .

عدم استفادة الأشخاص الذين يساهمون في تسيير البلاد من الدخل القومي .

استفادة الأجانب من خيرات البلاد وعلى سبيل المثال فإن زامبيا والكونغو ينتجان كميات ضخمة من النحاس ولكن ذلك يتم لصالح أوربا وأمريكا الشمالية واليابان .

4 )المشاكل الناجمة عن هذا التفاوت:
مشاكل اقتصادية: الإشارة إلى تدهور الفالحة والصناعة والمشاكل المرتبطة بالتغذية ...+ التعاقد مع خبراء أجانب + عدم االستفادة من خيرات البالد...

مشاكل اجتماعية: ارتفاع معدلات وفيات الأطفال تقديم أمثلة من النص .+ تدهور الأوضاع الصحية + هجرة الأدمغة ...

5) أهمية الجهود المبذولة لتقليص هذه الفوارق في إطار التعاون الأورو متوسطي تتطلب الإشارة إلى
اتفاقيات الشراكة والتعاون التي وقعت بين الطرفين منذ ستينيات القرن الماضي والذي عرف تطورا كبيرا
خلال السبعينيات بانطلاق السياسة المتوسطية الشاملة سنة 1972 والتوقيع على اتفاقية " PAM " سنة 1976 ثم الإشارة أيضا إلى االتفاقيات التي تربط بين الطرفين وخاصة قمة برشلونة ( مع تحديد مجالات التعاون الأورو متوسطي كما حددت في هذه القمة ) و المؤتمر الرابع بمرسيليا في نونبر 2000 و المؤتمر السابع في لكسمبورغ سنة 2005 وفي نفس السنة انطلقت المباحثات حول تحرير التجارة والاستثمارات بمراكش...

6 )يمكن الحديث عن النتائج السلبية للتعاون المتوسطي على المستويات االجتماعية )استمرار تدفقات الهجرة السرية..( واالقتصادية )انخفاض حجم االستثمارات ...( والسياسية ) استمرار المشاكل السياسية قضية سبته ومليلية الصراع العربي الإسرائيلي ...مع الاشارة إلى العمل على تطوير العلاقات مستقبلا...


ثانيا: التاريخ

مقدمة مناسبةللموضوع............................................................................... 10 نقاط
) تتطلب صياغة المقدمة التحكم في مهارة التلخيص عن طريق تأطير الموضوع زمانيا ومجاليا مع تقديم
إشكالية مناسبة للموضوع – تنويع التساؤالت من أسئلة وصفية وتعريفية أو أسئلة تفسيرية أو ربط
العالقات... (
شهدت أوربا الغربية في فترة مابين الحربين عدة تحوالت سياسية واقتصادية كانت لها انعكاسات عميقة على تطور العالقات الدولية القائمة.

فما مظاهر التحولات السياسية والاقتصادية التي عرفتها أوربا الغربية مابين 1918م و 1933م ؟



العرض ....................................................................................
مظاهر التحوالت السياسية بأوربا مابين 1918م و 1933 : الإشارة إلى التحولات التالية:

المؤتمرات و المعاهدات التي وقعت غداة الحرب العالمية الأولى مع تقديم أمثلة ( مؤتمرا لسالم, معاهدة فرساي سان جرمان تريانو...الخ )

التحولات السياسية التي طرأت على المشهد السياسي بأوربا غداة الحرب العالمية األولى ( ظهور
كيانات سياسية جديد + توسيع الحدود الترابية للدول المنتصرة ...الخ)

مظاهر الأزمة السياسية بالديمقراطيات الغربية خلال العشرينيات من خلال بعض النماذج التحولات السياسية الجديد بألمانيا مع بداية الثلاثينيات )وصول هتلر للسلطة سنة 1933 ) ...

مظاهر التحولات الإقتصادية بأوربا مابين 1918 و 1933 : الإشارة إلى التحوالت التالية:

انهيار االقتصاد الأوربي غداة الحرب العالمية الأولى بسبب ثقل الخسائر المادية والبشرية ...الخ

فشل إيطاليا في الحصول على المستعمرات التي وزعت بعد الحرب انتقال الأزمة الاقتصادية العالمية لسنة 1929 إلى الدول الاوربية ( النمسا وألمانيا سنة 1931 فرنسا وبريطانيا 1932...الخ )








انخفاض الإنتاج الصناعي خاصة بين 1931 و 1932 بسبب عودة الدول الرأسمالية إلى سياسة الحمائية
تدهور المبادالت التجارية الدولية بنسبة 40 % حيث انخفضت الصادرات البريطانية مثلا بنسبة %70 والألمانية بنسبة %60 ...

خاتمة مناسبة للموضوع .................................................................

تركيب خلاصات واستنتاجات في ضوء اإلشكالية المطروحة مع إمكانية الانفتاح على أحداث تاريخية لاحقة ....

هكذا تكون التحولات السياسية والاقتصادية التي عرفتها أوربا الغربية مابين 1918 و 1933 قد أحدثت تغييرات على النظام الرأسمالي وأدت إلى تأزم الأوضاع الاجتماعية والسياسية وساهمت في خلق ظروف دولية جديدة مهدت لقيام الحرب العالمية الثانية .







تعليقات